• مقتل ابن "مريرت " منفذ هجوم برشلونة

مقتل ابن "مريرت " منفذ هجوم برشلونة

2017-08-23 11:17:26

أكدت الشرطة الاسبانية أنها قتلت  المغربي  يونس أبو يعقوب المنحدر من مدينة مريرت ،  والمشتبه في أنه منفذ هجوم برشلونة الخميس الماضي.
وقالت الشرطة إن أبو يعقوب كان يضع حزاما يوحي بأنه ناسف، وتمت محاصرته في منطقة سوبيراتس، على بعد 40 كيلومترا غرب برشلونة، بعد أن أخبرتهم سيدة بوجود شخص مشبوه.
وبعد إطلاق النار عليه استخدم خبراء المتفجرات إنسانا آليا للاقتراب من الجثمان لفحص ما بدا حزاما ناسفا، مما أخر عملية التأكد من هوية القتيل.
 وقالت ت شرطةت كتالونيات"نؤكد أنَّ الرجل الذي قُتل رمياً بالرصاص في بلدة سوبيراتس هو يونس أبو يعقوب، مُدبِّر الهجوم الإرهابي في برشلونة".
 ووقعت العملية في بلدة سوبيراتس، التي تقع في غرب مدينة برشلونة وعلى بُعد ساعةٍ واحدة منها بالسيارة. وكانت الشرطة قد انتبهت إلى مسرح الحادث اليوم، الإثنين 21 غشت ، بعدما قالت امرأةٌ إنَّها رأت رجلاً مشبوهاً في المنطقة المجاورة.
وحُذِّر سكان المنطقة من أنَّه شخص خطير، وقد يكون مسلحاً، وكانت هناك مخاوف حيال احتمالية تمكُّنه من الهروب عبر الحدود مع فرنسا. وفي أعقاب إطلاق النار الذي وقع بعد ظهر اليوم، قاد شُرطيون مُقنَّعون سياراتٍ لا تحمل لوحات تسجيل بعيداً عن مسرح الحادث.
وقالت الشرطة إنَّ عمليتها، التي كانت تُجريها في طريقٍ متعرج بين مزرعتي عنب، كانت لا تزال مستمرة بينما تحاول تحديد ما إذا كان هناك مشتبه بهم آخرون متورطين في الهجومين الداميين الذين تسببا في مقتل 15 شخصاً الأسبوع الماضي.
ونزعت الشرطة الحزام من جثة أبو يعقوب، ومازال عليها تحديد ما إن كان الحزام حقيقاً أم مزيفاً.
وقالت امرأة تُدعى روزار فينتورا، تعمل بمزرعة عنب قريبة، لوكالة فرانس برس إنَّها رأت نحو 20 سيارة شرطة تدوي صفارات الإنذار خاصتها وطائرات الهليكوبتر تمر من فوقها في أثناء سماعها الأخبار عن الرجل الذي أُطلِقَ عليه النار على المذياع.
ووصف أرنو غوميز، والذي يعيش على بعد كيلومتر واحد من موقع الحادث، القرية التي وقع بها الحادث والتي يسكن بها 300 شخص بأنَّها مكانٌ مثالي للاختباء لأنَّها "بعيدةٌ عن كل شيء".
وذكرت الشرطة، التي كانت تلاحق أبو يعقوب منذ الهجوم الذي وقع يوم الخميس الماضي، في وقتٍ سابق من اليوم أنَّه قتل شخصاً آخر أثناء سرقته سيارة ليهرب بها بعد الهجوم الذي وقع في شارع لاس رامبلاس.
ومع بدء حملة البحث عن الفاعلين في أعقاب الهجوم، قال خواكيم فورن، وزير داخلية إقليم كتالونيا، لإحدى الإذاعات المحلية إنَّ "كل شيءٍ يُشير" إلى أنَّ أبو يعقوب، وهو شابٌ مغربي يبلغ من العمر 22 عاماً ومقيم في بلدة ريبوي شمال إسبانيا، كان هو قائد الشاحنة.
وكانت بعض صور كاميرات المراقبة التي ظهرت في وقتٍ سابقٍ من اليوم قد أظهرت أبو يعقوب وهو يهرب على قدميه عبر سوق "لابوكيريا" بمدينة برشلونة عقب الهجوم الذي وقع بعد ظهر يوم الخميس، 17 غشت


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق