• مديرية الحموشي والموثقين يتجهون لمواجهة السطو على العقارات

مديرية الحموشي والموثقين يتجهون لمواجهة السطو على العقارات

2019-03-08 08:49:44

يتجه الموثقين الى اعتماد العقود الرقمية، لمواجهة الاختلالات وعمليات التزوير في سجلات العقارات والعمل على ترسيخ المعاملات الرقمية في مكاتب الموثقين وإجراءات التوثيق لمحاربة مافيا العقار، والتنسيق مع المديرية العامة للأمن الوطني حول هويات الزبناء، بتفعيل الهوية الرقمية في البطائق الالكترونية للمواطنين، وتمكين الموثقين من التعرف على الأشخاص عبر نظام وبرنامج تبادل معلومات يمكن من مواجهة منتحلي الصفات ومزوري البطائق لمواجهة عمليات السطو على عقارات الغير، ومحاولة تحسين الصورة لدى الزبناء المغاربة، من خلال تنزيل مشاريع رقمية تهدف لحماية معاملات وإجراءات التوثيق، والعمل على تفعيل التسجيل الرقمي للعقود، و التفكير في حلول جديدة للمساهمة في رفع الاستثمار في مجال العقار.

وشدد عبد اللطيف ياكو، رئيس المجلس الوطني لهيئة الموثقين بالمغرب، في تصريح "للنهار المغربية"، على أن الموثقين يتجهون الى جعل الهيئة قوة اقتراحية، تتجه نحو العمل على تعديل بعض القوانين وتحسينها لخدمة الزبناء، والمساهمة في رفع الاستثمار، معتبرا أن عدد من الصعوبات تقف حاجزا أمام الاستثمار، وتمثل نوع من العرقلة في عمل التوثيق، مؤكدا أن الموثقين عازمون على مواجهة جل الصعوبات بطرح مقترحات جديدة، والاستفادة من الثورة التكنولوجية الرقمية، و العمل على رفع توصيات جل المتدخلين في المجال من قانونيين وخبراء وممارسين للمهنة للجهات المسؤولة، لتحسين جودة المعاملات وحماية العقود".

وكشف عبد اللطيف ياكو، أن الهيئة عملت على توقيع مجموعة من الاتفاقيات مع وزارة العدل ووزارة المالية والاقتصاد و المحافظة العقارية، تهدف الشروع للتسجيل الرقمي للعقود، موضحا، أن العملية تقترب من مراحلها النهائية، لتوثيق العقود رقميا عبر العمل بنظام الامضاءات الالكترونية عن بعد، مؤكدا على أن الأمر من شأنه أن يساهم في ربح الوقت والمال.

وشدد ياكو، على أن عامل الوقت مهم في المعاملات الرقمية الجديدة، سواء على مستوى استفادة الزبناء من ربح الوقت وعلى مستوى الموثقين في اجراء معاملات واضحة ومرنة، تهدف جلها الى تحسين وثيرة عمل السجل الالكتروني.

وكشف ياكو، أن قوة العقد الرقمي الجديد، تكمن في عدم الطعن فيه بالزور، وتسهل عملية التسجيل في ذات اليوم، كما يضم العقد الرقمي الجديد مميزات، تهم تكلفته القليلة ، مساهمته في جلب الاستثمار وتسريع وثيرة وعمليات التوثيق، بما ينمي سوق المال والعقار.

ووصف ياكو، عمليات رقمنة الإجراءات بالخيار الأساسي والإستراتيجي، مؤكدا أن معظم الاتفاقيات تصب في ذات الاتجاه، مذكرا باتفاقية مديرية الضرائب، التي تهم وضع برنامج يمكنهم من إمكانية تسجيل العقود التي يحررونها وأداء رسوم التسجيل بطريقة إلكترونية.

ويعتزم الموثقين، تنظيم مؤتمر دولي للموثقين بمراكش، يوم 18 مارس وعلى مدى يومين،  سيحاولون من خلاله البحث في مجموعة من الإشكاليات وإيجاد حلول لها، إلى جانب إيجاد طرق بديلة تكون غير مكلفة وسريعة لحل النزاعات.

ويشدد رئيس هيئة الموثقين بالمغرب، على أن المغرب يشهد تطورا و تقدما في مختلف المجالات الاقتصادية، جعلت منه رائدا في استقطاب الاستثمارات الأجنبية، نتيجة المجهودات المهمة التي يبذلها المغرب في مجال الترشيد و الحكامة التي دفعته إلى التطبيق الفعلي للرقمنة التي كانت حلما بالأمس و أصبحت بفعل السياسة الرشيدة للملك محمد السادس، واقعا و تجربة نموذجية يحتدى بها على مستوى القاري و الدولي.

ويعتبر عبد اللطيف ياكو، أن خيار الرقمنة و الإجراءات المرتبطة بعمل الموثق، بادرت إلى مواكبته مؤسستنا التوثيقية، فكانت سابقة في اعتماد نظام توثيق بتنسيق مع المديرية العامة للضرائب، وهو برنامج عملي مهم يتيح للموثق و كأول تجربة مهنية و كسابقة بالمغرب، إمكانية تسجيل العقود التي يحررها مع أداء رسوم التسجيل بطريقة إلكترونية، و هي تجربة ناجحة مكنت الموثق من توفير حيز زمني مهم.

ويوضح رئيس هيئة الموثقين بالمغرب، أن الهيئة تطمح الى تفعيل الخدمة الإلكترونية بمصالح المحافظة على الأملاك العقارية ، و التي ستتيح للموثق تقييد العقود من مكتبه بطريقة الكترونية وأداء رسوم التقييد بنفس الكيفية، مما سيشكل قفزة نوعية وقعها إيجابي على مجال الخدمة الإلكترونية التي أصبحت خيارا لا محيد عنه.

وكان المجلس الوطني وقع اتفاقية مع مؤسسة صندوق الإيداع و التدبير، تهم رقمنة و تبادل المعطيات الإلكترونية بين مكاتب الموثقين وصندوق الإيداع و التدبير عبر دعامة cdg.net حيث تم تزويد جميع المكاتب بقن سري و مفتاح خاص.



صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق