• بنعتيق  يرسم خريطة الاستثمار الالماني بالمغرب

بنعتيق يرسم خريطة الاستثمار الالماني بالمغرب

2017-10-02 11:15:07

 أطلق عبدالكريم بنعتيق الوزير المنتدب المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة صباح السبت بمدينة طنجة، أشغال الملتقى الثالث للكفاءات المغربية بألمانيا تحت شعار "مغاربة العالم : كفاءات لمغرب الغد"، وذلك في إطار تفعيل الجهة 13 لمغاربة العالم، المنظم من طرف الوزارة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج بحضور 100 كفاءة مغربية مقيمة بألمانيا تتنوع مجالات اختصاصات اشتغالاتها مابين الطب والهندسة والتجارة والمحاماة والتيكنولوجيا ومراكز القرار السياسي.
وألقى عبد الكريم بنعتيق، كلمة تحدث فيها عن دور مغاربة العالم في تنمية بلدهم، ونقل خبراتهم لها، والعمل على تطويرها في عدة مجالات، مؤكدا أن مغاربة ألمانيا مندمجون في بلد استقبالهم و ناجحون في هذا الاندماج، لان ألمانيا أدمجتهم بفعل تكوينهم أولا و ووضعت فيهم ثقتها ثانيا و أقنعتهم ثالثا عن اقتناع، مما يجعل تجربة ألمانيا في إدماج المهاجرين نمودجا يحتدى به لدى باقي دول الاستقبال بالنسبة للمغاربة المهاجرين اعتبارا أن الأجنبي قيمة مضافة للدولة المستقبلة.
 وإذا كانت ألمانيا يضيف بنعتيق نمودجا عالميا في إدماج المهاجرين وعلى رأسهم المغاربة فإنها أيضا نمودج  في تأهيل الموارد البشرية . فألمانيا و ما أدراك ما ألمانيا كقوة اقتصادية وسياسية ، وفي إطار تاهيل الموارد البشرية اعترفت بشهادتين( ديبلومين) مغربيتين للتكوين المهني، واحدة في تخصص الكهرباء و الثانية في التيكنولوجيا، وكم هو صعب جدا أن تعترف لك ألمانيا ،لولا الوجه المشرف لهذه الكفاءات التي تمثل المغرب أحسن تمثيل و لولا الثقة المعمولة في التكوين المهني المغربي من طرف ألمانيا القوة الاقتصادية الكبرى.
الوزير بنعتيق في كلمته الافتتاحية للملتقى الثالث للكفاءات  المغربية  في ألمانيا، ناشد هذه الكفاءات بالعمل على مساعدة المغرب في نقل التكنولوجيا و الكفاءات الألمانية المتنوعة للاستثمار في المغرب.وأضاف أن جلب المستثمرين الألمان سيجعل الكفاءات المغربية الموجودة هناك خير وسطاء و خير مساهمين  بقيمة مضافة في الجانب الاقتصادي و الخدماتي و التيكنولوجي الذي يعود على الاقتصاد المغربي بالنفع العميم و على المغرب عامة في العديد من المجالات. و قال بنعتيق مخاطبا الكفاءات المغربية في افتتاح الملتقى المذكور نريد كم أن تكونوا متدادا للحكومات المغربية ، فالحكومات تتغير على أبعد تقديربعد خمس سنوات من العمل وانتم مستمرون دائما في خدمة الوطن عبر خدمة الاقتصاد  و الخدمات و التجارة و الاستثمار بكل أنواعه..كما ناشد بنعتيق الكفاءات المغربية في ألمانيا إلى ضرورة تسويق المغرب و تطوراته على الوجه الأكمل معترفا بأن العديد من الجهات لا تعرف تسويق المغرب و تطوراته على الوجه الأكمل.
  في الجانب السياسي لم يترك بنعتيق الفرصة  لتمر أمام الكفاءات المغربية دون أن يذكرهم بالدفاع عن قضية المغرب الأولى المتمثلة في الوحدة الترابية مخاطبا هذه الكفاءات بالقول " انتم الامتداد الاستراتيجي في قضية الوحدة الترابية للمغرب، نعتمد عليكم أكثر في التنوير  
وتضمنت الجلسة الافتتاحية للملتقى، كلمة لكريم زيدان، رئيس شبكة الكفاءات المغربية الألمانية، تلتها كلمة مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي تحدث من خلالها عن "فرص الاستثمار بالمغرب".وهو الأمر الذي أكده بدوره، العربي بنشيخ، كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني، والذي تحدث عن فعالية الشراكات، وتبادل الخبرات بين الدولتين.
 وفيما أكد مولاي حفيظ العلمي وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي بالقول أنه ليس من المعقول ألا تستمر ألمانيا في المغرب في الوقت الذي يستثمر فيه المغرب من خلال الكفاءات المغربية المقيمة بالمانيا، نوه الطيب بنشيخ الوزير المنتدب المكلف بالتكوين المهني بالدور الذي لعبه التكوين المهني المغربي في اكتساب الثقة اللمانية الموضوعة في المغرب من خلال الكفاءات المغربية الموجودة هناك. ودعا مولاي حفيظ العلمي  إلى ضرورة الاستفادة من  الفلسفة الالمانية في اعتماد اقتصادها على المقاولات الصغيرة و المتوسطة و المقاولات  المتوسطة و الصغيرة جدا التي تشكل عصب الاقتصاد الألماني..
الدورة في نسختها الثالثة، جمعت أزيد من 100 كفاءة مغربية مقيمة بألمانيا وفاعلين من القطاعين العام والخاص وباحثين ومنظمات دولية وغيرها.
ويهدف الملتقى في توجهه الرئيسي إلى تعبئة كفاءات مغاربة العالم من خلال حثها على التنظيم داخل شبكات وتأطير مساهمتها في الدفاع عن قضايا ومصالح المغرب وتقوية روابط الشراكة مع كل المتدخلين (القطاعين العام والخاص وجمعيات المجتمع المدني وغيرها) سواء بالمغرب أو ببلدان الإقامة، كما يهدف إلى تشجيع تبادل التجارب بين الكفاءات المغربية بألمانيا ونظرائها بالمغرب وخلق شراكات في مجالات الاستثمار وخلق المقاولات والطاقات والتكنولوجيات الحديثة والتربية والتكوين المهني؛ تشجيع المبادرات التنموية للكفاءات المغربية المقيمة الألمانية بالمغرب.
وتتضمن أشغال الملتقى ثلاث محاور وهي، الاستثمار وخلق المقاولات، و الطاقات والتكنولوجيات الحديثة، والتربية والتكوين المهني، حيث سيتم في المحور التطرق لفرص الاستثمار المتاحة لمغاربة العالم، خاصة صندوق دعم الاستثمار والجهة 13. كما سيتم تقديم بعض المشاريع الاستثمارية للكفاءات المغربية الألمانية.
أما في المحور الثاني فيهدف إلى تقديم مشاريع المغرب في مجال الطاقات المتجددة، خاصة مخطط الطاقة الشمسية 2020، كما سيتم تقديم بعض المشاريع التي تمولها الوكالة الألمانية للتعاون الدولي في هذا المجال، في حين سيتم الانكباب خلال المحور الثالث على مناقشة نقاط قوة ونواقص النظام التربوي المغربي وتقديم "النموذج الألماني المزدوج"، كما سيتم تقديم بعض مشاريع الكفاءات المغربية الألمانية في مجال التربية والتكوين المهني.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق