• اسبانيا تعلن فشل الانفصال في كتالونيا

اسبانيا تعلن فشل الانفصال في كتالونيا

2017-10-03 11:05:38

أعلن رئيس وزراء اسبانيا ماريانو راخوي أن عملية اجراء استفتاء على استقلال اقليم كاتالونيا قد فشلت. وأكد أن سكان كاتالونيا كانوا ضحية خديعة للاشتراك في الاستفتاء المحظور بموجب القانون.
وقد اسفرت المواجهات التي وقعت اليوم بين رجال الامن والمتظاهرين المؤيدين للاستفتاء عن سقوط اكثر من 760 جريحا بحسب ما أعلن راخوي.
كما دعا راخوي كافة الاحزاب السياسية في البلاد الى اللقاء لبحث مستقبل البلاد في أعقاب الاستفتاء في كاتالونيا.
وكانت الحكومة الإسبانية قد تعهدت بإيقاف الاستفتاء الذي اصدرت المحكمة الدستورية حكما بعدم قانونيته.
ومنعت الشرطة التصويت وصادرت أوراق وصناديق الاقتراع في لجان التصويت.
وفي برشلونة، عاصمة الإقليم، استخدمت الشرطة الهراوات وأطلقت الرصاص المطاطي على مظاهرات مؤيدة للاستفتاء.
من جهة أخرى قالت وزارة الداخلية الاسبانية إن 11 شرطيا اصيبوا. وفي مؤتمر صحفي، قالت سورايا ساينث دي سانتاماريا نائبة رئيس الوزراء الأسباني إن الشرطة "تصرفت باحترافية وبطريقة لائقة".
وتحول الخلاف المرتبط بالاستفتاء بين الحكومة المركزية والمسؤولين الكاتالونيين إلى واحدة من أكبر الازمات التي تشهدها اسبانيا منذ عودة الديموقراطية إليها في 1975.
ففي وقت تتشبث فيه الحكومة الكاتالونية الانفصالية بإجراء الاستفتاء حول الاستقلال عن إسبانيا، تعتبر مدريد أن هذا الاستفتاء غير شرعي بعد رفضه بقرار من المحكمة الدستورية.
 من جهتها دعت المفوضية الاوروبية الاثنين الحكومة الاسبانية والانفصاليين في كاتالونيا الى "الانتقال بسرعة من المواجهة الى الحوار" ورفضت  استخدام العنف خلال الاستفتاء على استقلال المنطقة.
وقال الناطق باسم المفوضية مارغاريتيس شيناس في لقاء مع صحافيين في بروكسل "ندعو كل الاطراف ذات الصلة الى الانتقال بسرعة من المواجهة الى الحوار". وأضاف ان "العنف لا يمكن ان يكون ابدا أداة في السياسة".
 من جهتها اعلنت حكومة كاتالونيا الاثنين ان 90% من الذين صوتوا في الاستفتاء الاحد اختاروا الانفصال عن اسبانيا، في حين رفض رئيس الحكومة الاسبانية ماريانو راخوي هذه النتيجة معتبرا ان الاستفتاء لم يحصل.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق