• %79.1 من الأسر أرهقها سعير الأسعار في عهد حكومة البيجيديين

%79.1 من الأسر أرهقها سعير الأسعار في عهد حكومة البيجيديين

2017-05-16 12:38:23

كشفت المندوبية السامية للتخطيط، بخصوص تطور أسعار المواد الغذائية خلال 12 شهرا المقبلة، أن الأسر المغربية ألهبها سعير أسعار المواد الغذائية والخدماتية، وتتوقع %79,1 من الأسر استمرارها في  الارتفاع في حين لا يتجاوز معدل الأسر التي تنتظر انخفاضها %1,4. حيث استقر رصيد هذه الآراء في مستوى سلبي بلغ ناقص  77,7 نقطة.
وقالت المندوبية في مذكرتها الإخبارية، إن 74 بالمائة من الأسر المغربية،تتوقع ارتفاع مستوى البطالة خلال 12 شهرا المقبلة، حيث استقر رصيد ارتفاع البطالة في مستوى سلبي بلغ ناقص 64,9 نقطة، حيث عرف تحسنا سواء مقارنة مع مستواه المسجل خلال الفصل السابق ناقص 66,8 نقطة.
وقالت المذكرة الإخبارية التي تضمنت نتائج بحث الظرفية لدى الأسر في الفصل الأول من سنة 2017، إن آراء الأسر حول تطور مستوى المعيشة استقرت في مستوى سلبي بلغ ناقص 12 نقطة خلال الفصل الأول من سنة 2017 عوض ناقص 17,5 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 22,9 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية. حيث بلغ معدل الأسر التي صرحت بتدهور مستوى المعيشة42,7  % فيما اعتبرت  % 30,7 منها أنه تحسن.
وتوقعت 27,6  بالمائة من الأسر المغربية تدهور مستوى المعيشة خلال 12 شهرا المقبلة، وتوقعت %39,0 استقراره في حين 33,4% ترجح تحسنه. مشيرة إلى أن رصيد توقعات الأسر إنتقل إلى مستوى إيجابي، لم يسجل منذ الفصل الثاني  من سنة 2012.
واستقر رصيد آراء الأسر حول وضعيتهم المالية الحالية في مستوى سلبي وصل إلى ناقص 27,8 نقطة، حيث صرحت 57,5  %من الأسر المغربية خلال الفصل الأول من سنة 2017، أن مداخيلها تغطي مصاريفها، فيما استنزفت 35,1 % من مدخراتها أو لجأت إلى الاقتراض. ولا يتجاوز معدل الأسر التي تمكنت من ادخار جزء من مداخيلها % 7,4 . وفق ذات المصدر
وأوردت المندوبية أن 87 بالمائة من الأسر أكدت ارتفاع أسعار المواد الغذائية خلال خلال 12 شهرا الأخيرة، في حين ترى  %0,6عكس ذلك. مشيرة إلى استقرار رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص86,8  نقطة خلال الفصل الرابع من سنة 2016 عوض ناقص 87,3 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 85,5 نقطة خلال نفس الفترة من السنة الماضية.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق