• الداخلية تتدخل لفك "بلوكاج" الحوار الاجتماعي

الداخلية تتدخل لفك "بلوكاج" الحوار الاجتماعي

2019-01-09 09:21:56

من المتوقع أن يتم اليوم الثلاثاء استئناف جلسات الحوار الاجتماعي بين الحكومة والنقابات، بعد تدخل وزارة الداخلية لفك "بلوكاج" الحوار، الذي يعرف جمودا منذ أشهر إن لم يكن منذ سنوات، حيث عاش مرحلة موت سريري منذ تعيين عبد الإله بنكيران رئيسا للحكومة، وأغلق باب الحوار حتى يتسنى له تمرير مجموعة من القرارات الصادمة والأكثر جرأة على كل ما هو اجتماعي.

وسيجتمع وزير الداخلية مع زعماء النقابات وسيخصص الاجتماع لمناقشة موضوع الزيادة في الأجور وتنفيذ ما تبقى من اتفاق 26 أبريل 2011. وحسب مصادر مطلعة فقد أجرت وزارة الداخلية اتصالاً هاتفياً مع القيادات النقابية تدعوها إلى اجتماع مع عبد الوافي لفتيت.

وكان جلالة الملك قد دعا إلى استئناف الحوار الاجتماعي ودعا الأطراف الثلاثة إلى استحضار المصلحة العليا، والتحلي بروح المسؤولية والتوافق، قصد بلورة ميثاق اجتماعي متوازن ومستدام، بما يضمن تنافسية المقاولة، ويدعم القدرة الشرائية للطبقة الشغيلة بالقطاعين العام والخاص.

وكانت النقابات قد رفضت العرض الذي تقدمت به الحكومة الذي ينص على زيادة 200 درهم ابتداءً من يناير 2019، و100 درهم ابتداء من يناير 2020، و100 درهم أخرى سنة 2021، أي 400 درهم موزعة على ثلاث سنوات.

وسيتم مناقشة تنفيذ ما تبقى من اتفاق 26 أبريل 2011، وهو آخر اتفاق موقع بين الحكومة والنقابات في عهد حكومة عباس الفاسي، كان قد انتهى بزيادة 600 درهم في أجور موظفي الإدارات العمومية والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية ذات الطابع الإداري ابتداء من فاتح ماي 2011.

 

 

 

 



صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق