• انطلاق خدمات مؤسسة الأعمال الاجتماعية للعاملين للصحة في 2016

انطلاق خدمات مؤسسة الأعمال الاجتماعية للعاملين للصحة في 2016

2015-08-06 14:08:04

قال مدير مؤسسة الحسن الثاني للنهوض بالأعمال الاجتماعية لفائدة العاملين بالقطاع العمومي للصحة، سعيد فكاك، اليوم الخميس بالرباط، إنه من المنتظر أن تنطلق خدمات المؤسسة بحلول سنة 2016، وذلك بعد إعداد برنامج عمل سيعرض للمصادقة على اللجنة المديرية.
وأوضح فكاك، خلال ندوة صحافية حول الأشواط التي قطعتها عملية تفعيل المؤسسة وبرنامج عملها المستقبلي، أن الخدمات التي ستقدم لفائدة جميع العاملين بالمؤسسات التابعة لوزارة الصحة المنخرطين في المؤسسة تتمثل، أساسا، في منح قروض مخففة لاقتناء سكن، وتسهيل مساطر الحصول عليها كما هو معمول به في مؤسسات اجتماعية مماثلة، والاستفادة من التغطية الصحية التكميلية، ودعم فريضة الحج، وتقديم المساعدة لأبناء العاملين في قطاع الصحة، خاصة المتفوقين منهم الراغبين في متابعة دراستهم العليا، وتنظيم مخيمات والاستفادة من أنشطة النوادي الثقافية والترفيهية.
وأضاف أنه من حق المتقاعدين الاستفادة من هذه الخدمات، إلى جانب زوجات وأبناء العاملين المتوفين دون أداء واجب الانخراط.
وأبرز أنه تم إطلاق دراسة علمية تحدد حاجيات وأولويات المنخرطين البالغ عددهم نحو 56 ألف منخرط، وكذا وسائل تمويل هذه الحاجيات، مضيفا أنه مباشرة بعد انتهاء هذه الدراسة، خلال الأسابيع المقبلة، سيتم إعداد برنامج عمل سيعرض للمصادقة على اللجنة المديرية.
وفي معرض حديثه عن الأشواط التي قطعتها عملية تفعيل المؤسسة، أوضح السيد فكاك أنه منذ تعيينه رئيسا لها تمت المصادقة على القانون الداخلي للمؤسسة وهو الآن في طور المصادقة من طرف وزير الصحة، كما تمت المصادقة على النظام الأساسي لمستخدمي المؤسسة الذي يوجد لدى مصالح وزارة الاقتصاد والمالية قصد المصادقة، إضافة إلى المصادقة على الشروط المرجعية لصفقة الدراسة الاستراتيجية الاجتماعية وبرنامج عملها للفترة ما بين 2015 و2019، مشيرا إلى أن هذه الدراسة في مراحلها النهائية، حيث من المرتقب أن تتم عملية التسليم في الأسابيع القليلة القادمة.
وفي إطار تواصلها المباشر مع المنخرطين، نظمت المؤسسة، حسب السيد فكاك، لقاءات جهوية مع شغيلة القطاع (أطباء، ممرضون ، إداريون)، وذلك بهدف الإخبار بالأشواط التي قطعتها عملية تفعيل المؤسسة، وكذا الإنصات المباشر لحاجيات وانتظارات المنخرطين، مذكرا أن عدد الاجتماعات بلغ 15 لقاء بالجهة الشرقية، وتازة تاونات الحسيمة، وتادلة أزيلال وطنجة تطوان ومراكش تانسيفت الحوز والشاوية ورديغة، ودكالة عبدة، الدار البيضاء الكبرى، ثم فاس بولمان والغرب الشراردة بني احسن فالرباط سلا زمور زعير ومكناس تافيلالت.
وأكد أن كل العمليات والأنشطة وكذلك الصفقات التي قامت بها إدارة المؤسسة تمت وفقا للقانون واحتراما للمساطر التنظيمية الجاري بها العمل لدى مؤسسات وإدارات الدولة.
وأشار رئيس مؤسسة الحسن الثاني للنهوض بالأعمال الاجتماعية للعاملين بقطاع الصحة أنه بعد تشكيل اللجنة المديرية، من طرف وزير الصحة، تم إعطاء الانطلاقة الفعلية لعمل المؤسسة بتاريخ 12 نونبر 2014، إذ تم عقد أول اجتماع لها تم خلاله المصادقة على القرارات والخطوات الأولى التي اتخذتها المؤسسة قبل تشكيل اللجنة المديرية.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق