• سريع وادي زم يطيح باتحاد طنجة المتصدر ويشعل الصراع على اللقب

سريع وادي زم يطيح باتحاد طنجة المتصدر ويشعل الصراع على اللقب

2018-04-25 08:35:07

 
تلقى فريق اتحاد طنجة، يوم أول أمس الإثنين، هزيمة من مضيفه سريع وادي زم بهدفين دون رد
رد في ختام مباريات برسم منافسات الدورة ال26 للبطولة الاحترافية اتصالات المغرب، لأندية القسم الأول في كرة القدم.
أنهى سريع وادي زم صاحب الأرض والجمهور الشوط الأول لصالحه متقدمًا بهدف دون رد أحرزه المالي مامادو سيديبي في الدقيقة 12.
وفي الوقت الذي بحث فيه اتحاد طنجة عن التعادل، أضاف سريع وادي زم الهدف الثاني في الدقيقة 52 عبر محمد المجهدي.
وفشلت جميع محاولات اتحاد طنجة في إحراز هدف حفظ ماء الوجه، ليخرج أصحاب الديار فائزين بالثلاث نقاط.
و رغم هذه الهزيمة ، وهي الخامسة له في الموسم و الثانية على التوالي، حافظ فريق اتحاد طنجة على مركزه في الصدارة بمجموع 47 نقطة بفارق خمس نقاط عن أقرب مطارديه حسنية أكادير واتحاد الفتح الرياضي (42 نقطة كل منهما).
أما فريق وادي زم ، الذي حقق فوزه السابع في الموسم، فارتقى من المركز ما قبل الأخير إلى الثالث عشر، بمجموع 28 نقطة إلى جانب شباب الريف الحسيمي المتعثر الجمعة بميدانه أمام الراسينغ البيضاوي (1-2).
وعقب المباراة قال إدريس المرابط، مدرب اتحاد طنجة، إنه كان يتوقع صعوبة مهمة فريقه أمام مضيفه سريع وادي زم.
وتابع خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة: "سريع وادي زم، بحث عن نتيجة الفوز، بسبب ترتيبه المتأخر، وسعيه لإنعاش حظوظ بقائه، حقيقة عرضه كان مفاجأة بالنسبة لي، لذلك يستحق الانتصار".
وأضاف المرابط، أن فريقه كان غائبًا عن المباراة، ولم يظهر بمستوى جيد، مشيرا إلى أن الخسارة عبارة عن درس للاعبين.
وأكمل مدرب طنجة: "الخصم ضغط علينا، ولم يترك لنا مساحات للعب، وأرضية الملعب لم تساعدنا أيضا، النتائج التي سجلت أيضا يومي السبت والأحد، كانت في صالحنا، وهو ما زاد من الضغط على اللاعبين."
وختم حديثه " أتمنى أن نتجاوز تلك المرحلة، ونستعد بشكل مثالي للمباراة المقبلة أمام الوداد".
وفي الجهة المقابلة عبَر المصري طارق مصطفى، مدرب سريع وادي زم، عن سعادته بالفوز الثمين على اتحاد طنجة.
وقال المدرب، خلال المؤتمر الصحفي، بعد المباراة: "واجهنا فريقا صعبا، يتصدر البطولة، ضغطنا عليهم ونجحنا في استغلال الفرص.. الهدف الأول الذي سجلناه منح اللاعبين الثقة، وحرَرهم من الضغط".
وأشاد مصطفى بالجهود التي قام بها لاعبو فريقه، رغم  قوة الخصم.
وأضاف: "لعبنا بروح الجماعة وبشراسة كبيرة، مقارنةً بالمباراتين الأخيرتين، لم نكن محظوظين في المباريات السابقة".
واستدرك: "لكننا نجحنا اليوم في كسب 3 نقاط مهمة، ستمنحنا جرعات من الثقة، رغم أننا ما زلنا بحاجة للنقاط، في المباريات الخمس المقبلة، التي ستكون صعبة، من أجل ضمان بقائنا".
 
 


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق