داعش يدعو أنصاره إلى شن هجمات على الغرب خلال رمضان

2016-05-23 11:37:38

ناشد المتحدث باسم تنظيم الدولة الإسلامية المتطرف "داعش"، محمد العدناني، أنصاره أمس بشن مزيد من الهجمات في الغرب، لاسيما في أوروبا والولايات المتحدة، وذلك تزامنا مع قدوم شهر رمضان المبارك، الذي سيبدأ في الأسبوع الأول من شهر يونيو المقبل. وأكد العدناني في رسالته، المنطوية على كثير من عبارات الكره والتطرف التي لم يتم التأكد من مصداقيتها بعد، أن "الهجوم على من يدعون المدنيين هو الشيء الأفضل والأكثر إفادة"، مضيفا في الوقت ذاته أنه في أراضي الصليبيين (يقصد الغرب) "لا يوجد ما يدعو إلى حقن الدماء أو ما يسمى بالأبرياء".
وخلال رسالته التي تم نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي وامتدت لنحو 30 دقيقة، شدد العدناني لأتباعه أن أي هجوم، حتى وإن كان صغيرا، داخل أراضي العدو، أفضل بكثير من آخر كبير داخل الأراضي التي يحكمون سيطرتهم عليها. وأضاف في كلمته، التي شن خلالها هجوما على أي مجموعة أو حركة أو شخص مسلم لا يشارك التنظيم الجهادي نفس الأفكار، أشار أيضا إلى أن الأعضاء الذين لا يمكنهم شن هجمات على أهداف عسكرية، فالأفضل أن يهاجموا المدنيين. ولم يتطرق المتحدث في رسالته إلى الطائرة المصرية التي تحطمت يوم الخميس الماضي فوق مياه البحر المتوسط، لأسباب لم يتم تحديدها بعد.
ولم تستبعد السلطات المصرية والفرنسية أي سيناريوهات قد تكون أسفرت عن هذا الحادث، بما فيها احتمالية الهجوم الإرهابي، كسبب للسقوط المفاجئ للطائرة التي كانت تحمل على متنها 66 شخصا وكانت متجهة من باريس إلى القاهرة.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya